وزير النفط يوضح ما يحدث بواقع المحروقات

 

أوضح وزير النفط والثروة المعدنية علي غانم حقيقة ما يحدث حول وضع المحروقات في لقاء له على الفضائية السورية، حيث أكد أنه يتم العمل على زيادة التوريدات الخارجية لمادة الغاز، وليست خافية على أحد صعوبات التوريدات الناتجة عن العقوبات الاقتصادية، والتي هي أحد فصول الحرب على سورية التي لم تنته.

وأشار غانم إلى أن هذه الزيادة تترافق مع زيادة الطلب على المادة، وهذا شيء طبيعي في الواقع الحالي، وهناك إجراءات أخرى تم العمل عليها لزيادة الكميات المخصصة للمحافظات في هذه الفترة، إضافة إلى بعض الاجراءات الخاصة في عمليات التوزيع والتي تم اتخاذها في المحافظات التي ستعكس واقعاً ايجابياً على توزيع مادة الغاز المنزلي.

ولفت غانم إلى أن الانتاج المحلي من الغاز المنزلي يغطي نسبة ٥٠٪ من الاحتياجات اليومية للبلاد، مبيناً أن الفجوة بين الاحتياجات والمنتج المحلي يغطى بالاستيراد، منوهاً بالصعوبات التي تواجهها الوزارة بالاستيراد.

ولفت غانم إلى دخول بئرين جديدين بالخدمة حيث سيتم ضخ كمية مليون متر مكعب من الغاز يومياً إلى محطات توليد الكهرباء خلال الأيام القليلة القادمة مما سينعكس بشكل إيجابي على واقع الكهرباء، مشيراً إلى أن الغاز المستخرج من الآبار السورية هو غاز طبيعي يدخل ٨٥٪ منه إلى محطات التوليد و٧٪ إلى وزارة الصناعة وحوالي ٨٪منه يعود إلى وزارة النفط.



عدد المشاهدات:1247( الجمعة 06:43:30 2019/12/13 SyriaNow)


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=3&id=213598

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc