عد عملية جراحية في الدماغ أصبح يكره الشقراوات

 


حكم على البريطاني ​مايكل وليامز​ بالسجن أربع سنوات بسبب سلوكه غير اللائق والخطر على المحيطين به.


تفيد صحيفة ​ديلي ميل​، بأن مايكل وليامز (47 سنة) خضع ل​عملية جراحية​ في الدماغ، ولم يتمكن علماء النفس من إعادته إلى حالته الطبيعية بعدها. وتسأل الصحيفة هل فعلا هو مذنب بما حصل؟

اعتقل وليامز عندما كان يهدد امرأة وبيده سكين ومضرب، وقال شرطي إن وليامز متعطش للقضاء على جميع الشقراوات في المنطقة، حيث كشف تفاصيل خطته بالكامل.

بينت نتائج التحقيق بأن وليامز كان رجلا طبيعيا وهادئا قبل أن يخضع لعملية استئصال ورم في الدماغ قبل خمس سنوات، ولم يلحظ أحد تصرفا عدوانيا من جانبه.

ولكن بعد هذه العملية أصبح وليامز يكنّ كرها وحقدا للشقراوات بصورة لم يتوقعها أحد من أقاربه ومعارفه، وعند التحقيق معه أخذ يتوعد المحقق بأنه سيقتل أولاده.

لم يتمكن علماء النفس من إعطاء جواب واضح عما إذا كان سلوك وليامز مرتبط بالعملية الجراحية أم لا. لذلك عند صدور قرار الحكم أشار القاضي بول توماس، إلى أن هذه حالة طارئة ومزعجة ومحزنة. وإذا لم يتغير سلوكه العدواني فقد تمدد فترة سجنه.


   ( الخميس 2018/03/01 SyriaNow)  


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=52&id=15736

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc