أسماك "إصلاح القلوب" المكسيكية قد تنقذ حياة ملايين البشر

 


كشف بحث جديد أن أسماكا مكسيكية قادرة على إصلاح قلوبها، تقدم أدلة على علاجات مستقبلية لمرضى القلب والأوعية الدموية لدى البشر.


واكتشف الباحثون من جامعة أكسفورد الجين الذي قد يحمل مفتاح قدرة الأسماك على تجديد أنسجة القلب لديها، وهذا الجين المسمى "Irrc10"، موجود لدى البشر، وهذه النتائج الجديدة تحمل إمكانية تغيير حياة مرضى الأزمات القلبية.

ولا يستطيع أولئك الذين يعانون من قصور في القلب تجديد قلوبهم المتضررة، وغالبا ما يكون العلاج الوحيد هو زرع قلب.

وتشير الدلائل الجديدة حول هذه الأسماك المكسيكية التي تعرف باسم "أسماك التترا"، إلى أنه يمكن للأطباء في يوم من الأيام أن يتمكنوا من شفاء قلوب البشر بالطريقة ذاتها التي تعتمدها الأسماك.

ودرست الدكتورة ماتيلدا مومرستيغ وفريقها نوعين من أسماك التترا المكسيكية، وهي "Astyanax mexicanus" التي تعيش في الأنهار و"Pachón" التي تعيش في الكهوف.

وكان كلا النوعين يعيشان في أنهار شمال المكسيك، إلا أن أسماك "Pachón" انتقلت إلى الكهوف جراء الفيضانات منذ حوالي 1.5 مليون سنة، وبذلك فقدت لونها وبصرها بسبب العيش في الظلام، وبالتالي فقدت هذه الأسماك القدرة على إصلاح قلوبها، جراء التغييرات التي حلّت بها.

في المقابل حافظت أسماك "Astyanax mexicanus" على قدرتها على إصلاح قلوبها، وخلال المقارنة بين هذين النوعين من أسماك التترا، وجد الباحثون "جين "lrrc10" و"caveolin"، أكثر نشاطا في الأسماك النهرية بعد إصابة القلب.

ويرتبط الجين "lrrc10" بالفعل بأحد أمراض القلب البشرية المعروفة باسم تمدد عضلة القلب (DCM).

يقول مؤلفو الدراسة إن النتائج التي توصلوا إليها تشير إلى أنه سيكون من الممكن في يوم من الأيام تجديد قلوب البشر المتضررة عن طريق التعديل الاصطناعي لكيفية عمل هذه الجينات وغيرها.

ويمكن القيام بذلك إما عن طريق العلاجات الطبية أو عن طريق تعديل الحمض النووي، ويقول فريق البحث إن هناك حاجة للمزيد من العمل بهدف العثور على الجينات الرئيسية الأخرى التي قد تكون مرتبطة بالقدرة على تجديد القلب.

 المصدر: ديلي ميل


   ( الأحد 2018/11/25 SyriaNow)  


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=52&id=17296

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc