"نيويورك تايمز": ترامب تهرب من خدمة الجيش في فيتنام بتشخيص طبي مزور

 


قالت صحيفة "نيويورك تايمز"، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تمكن من التهرب من التجنيد في الجيش عام 1960، بسبب علاقات والده، الذي كان يعرف طبيب عظام وضع لابنه تشخيصا طبيا مزورا.


وذكرت الصحيفة الأمريكية في ادعائها، أنها استقت المعلومات من بنات طبيب العظام لاري براونشتاين، الذي توفي في عام 2007.

ووفقا لهن، فإن والدهن غالبا ما تحدث عن تقديمه خدمة لإمبراطور البناء فريد ترامب (1905-1999)، وكيف أنه وضع تشخيصا زائفا لابنه (دونالد)، يؤكد أن لديه زوائد عظمية في ساقيه، حيث أدرج في ذلك الوقت، هذا المرض في قائمة تسمح بإسقاط الخدمة العسكرية قانونيا.

وأشارت الصحيفة، إلى أن التشخيص الزائف وضع لدونالد ترامب في عام 1968، أثناء ذروة الحرب في فيتنام (1955-1975).

المصدر:وكالات


   ( الخميس 2018/12/27 SyriaNow)  


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=52&id=17493

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc