اعترف رئيس قسم العمليات في جيش الإحتلال الإسرائيلي الجنرال أهارون حليوة، إن الأنشطة السرية لـ"إسرائيل" في سوريا مستمرة"، زاعما أنها "تنجح بشكل كبير في العمل على إخراج الإيرانيين منها".
كما زعم في مقابلة مع موقع "واللا" الصهيوني أن نقل الأسلحة من سوريا إلى لبنان مستمر، والوجود الإيراني في سوريا لم يختف.

وصرح الجنرال الصهيوني: أن النشاط العسكري الإسرائيلي في سوريا لم يتقلص في الفترة الأخيرة.