بمبادرة من محافظة حمص وعدد من الموردين والمنتجين والتجار تم في أسواق الخير بساحة المحافظة طرح مواد جديدة بأسعار مخفضة اليوم شملت الأرز والسكر والفروج.

عماد ندور مدير فرع المؤسسة السورية للتجارة لفت في تصريح لمراسلة سانا إلى أن الفرع بدأ بتسويق الفروج من المنتج مباشرة وتوضيبه وتوزيعه ضمن أسواق الخير وفي صالاته وبيعه للمستهلك بسعر 1950 ليرة للكيلو غرام.

رامي اليوسف مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك أكد أنه سيتم تعميم التجربة نفسها بالنسبة لأسواق الخير على أحياء أخرى مثل عكرمة والزهرة وسيتم خلال الأيام القادمة زيادة التشكيلة السلعية في صالات السورية للتجارة لتأمين السلع الغذائية وغير الغذائية مشيراً إلى أن الرقابة التموينية مستمرة على مختلف السلع بالأسواق وصالات السورية للتجارة.

المهندس عصام تيزيني أمين سر غرفة صناعة حمص لفت إلى أن تجربة أسواق الخير التي افتتحت بالتعاون مع مجلس مدينة حمص قبيل عيد الفطر السعيد مشاركة 40 شركة صناعية أمنت نوافذ بيع من المنتج إلى المستهلك وساهمت في تخفيف العبء المادي عن المواطنين من خلال التنسيق مع الصناعيين والمنتجين والتجار لبيع البضائع بسعر التكلفة.

وبين أن التجربة لاقت ارتياحاً شعبياً وإقبالاً على شراء المواد الغذائية موضحاً أنه تم إحلال مواد بدل أخرى بسبب زيادة الطلب عليها حيث يتم بيع السكر محل الألبسة ومادتي الزيوت والسمنة محل مستحضرات التجميل والمكملات الغذائية والعسل.

نزار كفا تاجر مواد غذائية أشار إلى أنه تم طرح 50 طناً من السكر وطن واحد من الأرز لتباع بسعر 1050 ليرة للكيلو غرام الواحد علماً أنه يتم بيع الكيلو غرام الواحد من المادتين بالمحال التجارية بأكثر من 1500 ليرة حيث يتم بيع 2 كغ سكر ومثلها من الأرز فقط لكل مواطن لإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من المواطنين للاستفادة من المبادرة.

وعبر كل من المواطنين محمد جودة وسهير الشيني وعهد العلي عن ارتياحهم للمبادرة في ظل ارتفاع أسعار السلع الغذائية بالأسواق وجشع بعض التجار واحتكارهم المواد والسلع.