أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن القوات الروسية المتواجدة في سورية ألقت القبض على عصابة خرجت من منطقة التنف التي تحتلها الولايات المتحدة شرق سورية بقصد تنفيذ مهمة ضد منشآت عسكرية روسية.
وقال بوتين في مقابلة مع قناة “NBC” الأمريكية : “ألقينا مؤخرا القبض على عصابة قدمت من هناك واعترفت بشكل مباشر بأن لديهم مهمة معينة ضد المنشآت العسكرية الروسية”.
وفي سياق آخر، قال الرئيس الروسي أن آلية إدخال المساعدات عبر الحدود إلى إدلب، والتي تتبعها الأمم المتحدة، يقوم على إثرها المسلحون بنهب كل شيء ويقتلون ويغتصبون الناس.