أصدر مجلس جامعة دمشق قرار تضمن فرض عقوبة مشددة بحق الطالب الذي يثبت استخدامه شبكة البلوتوث وجميع الوسائل التقنية أو انتحال الشخصية في الامتحانات الجامعية .
ويقضي هذا القرار بعدم النظر في إعادة الطالب المعاقب بعقوبة الفصل النهائي بسبب المخالفات المذكورة  قبل مرور خمس سنوات على تاريخ صدور قرار العقوبة، شريطة عرض كل حالة على مجلس الكلية ومجلس شؤون الطلاب ومن ثم العرض على مجلس الجامعة ،وبهذا القرار تلغى كافة القرارات السابقة المخالفة له .
وتهيب رئاسة الجامعة بالأبناء الطلبة الانتباه والحذر وعدم التورط باستخدام وسائل الغش في الامتحان أو التغرير بهم من قبل ضعاف النفوس تفاديا لمخاطر كبيرة ومنعكسات تؤثر سلبا على مستقبلهم الدراسي والعلمي وتودي بهم الى الضياع .