أقر مجلس الشعب في جلسته الرابعة من الدورة العادية الثالثة عشرة للدور التشريعي الثاني المنعقدة برئاسة حموده صباغ رئيس المجلس المرسوم التشريعي رقم 11 لعام 2020 المتضمن تحديد المنح المجانية السنوية التي تخصصها كل مؤسسة تعليمية مرخصة بموجب أحكام المرسوم التشريعي رقم 36 لعام 2001 وتعديلاته.

كما أقر المجلس مشروع القانون المتضمن تعديل الفقرة (هاء) من المادة 7 من القانون رقم 8 لعام 2005 الخاص بعقود ومبايعات ومبيعات وزارة الدفاع وأصبح قانوناً.

وأحيا المجلس الذكرى العشرين لرحيل القائد المؤسس حافظ الأسد حيث أكد رئيس المجلس أن القائد حافظ الأسد يعد بحق مؤسس سورية المعاصرة التي تواصل نهج الصمود والحفاظ على قرارها المستقل بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد محققة الانتصار تلو الانتصار في مواجهة الإرهاب التكفيري الظلامي وداعميه.

وأوضح صباغ أن بلادنا تتعرض اليوم لأكبر تحالف عدواني إرهابي يضم حلف الناتو والكيان الصهيوني الغاصب والنظام التركي والأنظمة العميلة في المنطقة بقيادة الولايات المتحدة لكن سورية تعلم جيداً كيف تحمي حدودها وشعبها واستقلالها بفضل حكمة قائدها وبسالة جيشها وتضحيات شهدائها.

كما حيا الأعضاء في مداخلاتهم نهج القائد المؤسس في قيادة سورية في أحلك الظروف ومواجهة أعتى المؤامرات وما حققته في عهده من نهضة شاملة في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

ورفعت الجلسة التي حضرها وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب عبد الله عبد الله إلى الساعة الـ 11 من ظهر يوم غد الخميس.