كان مصير صياد ثعابين أسترالي نهاية مؤلمة بعد أن أراد التباهي أمام أصدقائه محاولا العبث مع ثعبان.

صياد الثعابين الأسترالي يدعى كال، أمسك بثعبان غير سام ثم أخرج لسانه ووضعه بين فكي الثعبان.

وبينما هو يضحك، أطبق الثعبان فمة على لسان كال.

في النهاية نجح كال في إخراج لسانه عقب معاناة مع الألم الذي كان باديا على وجهه.