أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السبت، أنه “لا يجوز استمرار التفاوض مع إثيوبيا حول سد النهضة إلى ما لا نهاية”. وخلال مأدبة غداء أقامها تكريماً لضيوف مصر عقب انتهاء مراسم افتتاح “قاعدة 3 تموز/يوليو البحرية”، أكد السيسي إن “الدولة المصرية تقدر وتتفهم متطلبات التنمية في إثيوبيا ولكن مع ضرورة ألا تكون التنمية على حساب الآخرين”.

وأضاف أن “مصر تسعى للتوصل إلى اتفاق قانوني ملزم طبقا للأعراف والثوابت الدولية”.  وأشار السيسي إلى أن “مصر لم تهدد أحداً على مر التاريخ، رغم ما تملكه من قوة عسكرية ظهر منها جزء بسيط في مناورة قادر 2021” السبت، موجهاً الشكر للدول الصديقة والدول التي تبذل جهوداً للوساطة في أزمة سد النهضة.

ويأتي افتتاح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لقاعدة “3 يوليو” البحرية في إطار احتفالات مصر بذكرى ثورة 30 يونيو.

المصدر: سبوتنيك