تواصل القوات الروسية دورياتها في شمالي شرق سوريا، فيما وصلت وحدة روسية إلى غرب منطقة الأسدية بريف مدينة رأس العين التابعة لمحافظة الحسكة ضمن إطار عمل القوات الروسية في المنطقة.

وذكر موقع "الوطن أون لاين" السوري أن دورية روسية مؤلفة من 8 عربات عسكرية، توجهت صباح اليوم من القامشلي إلى تل تمر، وعبرت من حواجز القوات الأمريكية الموجودة على طريق "M4" قرب "تل البيدر" بريف الحسكة من دون التوقف عندها، على حين قامت 4 عربات أمريكية بمطاردة العربات الروسية، ولا يزال التوتر متواصلا بين الطرفين حتى اللحظة. وفق المصادر.


وكان الجيش السوري أدخل وحداته العسكرية إلى شرق الفرات في شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي لمواجهة العملية التي أطلقتها تركيا (نبع السلام)، وذلك باتفاق برعاية روسية بين دمشق و"قسد" بعد انسحاب القوات الأمريكية من قواعدها في منبج وعين عرب والرقة إثر العملية التي أطلقتها تركيا آنذاك. 
وكانت دورية عسكرية روسية اخترقت منذ أيام نقطة تفتيش أمريكية، شمال شرقي سوريا (شرق الفرات)، حيث توجد قوات روسية وقواعد للاحتلال الأمريكي.