أقدمت مجموعات من مرتزقة الاحتلال التركي من التنظيمات الإرهابية وفي إطار ممارساتها الإجرامية والإرهابية بحق الأهالي على إضرام النيران في مساحات واسعة من حقول القمح والشعير بريف بلدة أبو راسين بريف الحسكة الشمالي.

وأشارت مصادر أهلية لمراسل سانا إلى أن مرتزقة قوات الاحتلال التركي من التنظيمات الإرهابية أقدموا صباح اليوم على إضرام النيران في مساحات واسعة من الحقول المزروعة بالقمح والشعير التابعة لقريتي تل الورد والربيعات بريف بلدة أبو راسين.

ولفتت المصادر إلى أن النيران أتت على مساحات واسعة من هذه الحقول ووصلت إلى منازل الأهالي في قريتي تل الورد والربيعات وأدت إلى احتراق عدد منها.

وأقدم مرتزقة قوات الاحتلال التركي مساء أمس على إضرام النيران في مساحات واسعة من حقول الأهالي المزروعة بالقمح والشعير في محيط قرية العريشة التي تنتشر فيها قوات الاحتلال التركي ومرتزقته بريف رأس العين الجنوبي شمال غرب الحسكة.

وتشهد منطقة الجزيرة حرائق متعددة أتت على مئات الهكتارات المزروعة بالقمح والشعير ومعظمها كانت بفعل مرتزقة النظام التركي من التنظيمات الإرهابية وطائرات التحالف الأمريكي غير الشرعي وذلك بهدف حرمان الأهالي من مصادر رزقهم والضغط عليهم لإجبارهم على التعاون معهم ناهيك عن التأثير سلبا في الاقتصاد السوري في ظل الحصار الذي تفرضه دول غربية بقيادة واشنطن على سورية.