التقى الأخوان السوريّان محمد وعلاء ماسو، اليوم الجمعة، في أولمبياد "طوكيو 2020" بعد أن فرقتهما الحرب في سوريا، حيث أتى اللاعب محمد ماسو ليمثل بلاده ضمن الوفد السوري، بينما شقيقه علاء يلعب في الفريق الأولمبي للاجئين على مستوى العالم.

محمد ماسو، هو لاعب الترياتلون (السباحة، الجري، والدراجة الهوائيّة) السوري، وهو اللاعب السوري الوحيد الذي تأهل في لعبة الترياتلون وهو ممثل عن بلاده في منافسات أولمبياد طوكيو 2020، أما شقيقه علاء فيشارك في هذه البطولة ممثلا عن اللاجئين في العالم في رياضة السباحة.

البحر كان طريقهما وأصبح بداية مشوارهما

تجربة الأخوين محمد وعلاء بدأت بعد أن قررا شق طريقهما عبر البحر، ليصلا إلى ألمانيا في الفترة التي كانت سوريا تعيش ويلات الحرب، حيث غادرا مكرهين ومرغمين.

واليوم هما ممثّلان لبلدهما، سوريا، في منافسات أولمبياد "طوكيو 2020" برياضة الترياتلون والسباحة.

وكالات