تلقى الدكتور فيصل المقداد وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تسيير الأعمال رسالة من مستشار الدولة وزير الخارجية الصيني وانغ يي وجه من خلالها التهاني الحارة والتمنيات الطيبة بمناسبة الذكرى الـ 65 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الجمهورية العربية السورية وجمهورية الصين الشعبية.

وأكد الوزير وانغ يي أن الصين وسورية ترتبطان بصداقة تقليدية وتدعم كلاهما الدفاع عن القواعد الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية بما فيها مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية.

كما أكد الوزير وانغ دعم بلاده الثابت للجهود السورية الرامية إلى صون سيادتها واستقلالها وسلامة أراضيها وأن الصين ستواصل تقديم ما في وسعها من المساعدات لسورية لمكافحة جائحة كورونا وإعادة الإعمار.

وختم الوزير الصيني رسالته بالتعبير عن الاستعداد لبذل جهود مشتركة مع الجانب السوري لمواصلة توطيد الصداقة التقليدية بين البلدين وباتجاه التطوير المستمر للعلاقات الصينية السورية.