منع أهالي قرية خربة الذيابة بريف القامشلي الجنوبي الشرقي رتل مدرعات لقوات الاحتلال الأمريكي من دخول قريتهم وأجبروه على التراجع.

وذكرت مصادر أهلية من القرية لـ سانا أن “رتلاً من 7 مدرعات تابعاً لقوات الاحتلال الأمريكي كان يسير على الطريق المؤدية إلى قرية خربة الذيابة إلى الجنوب الشرقي من مدينة القامشلي توقف عند مشارف القرية حيث قطع الأهالي الطريق ومنعوه من الدخول ما دفع بقوات الاحتلال إلى المغادرة والعودة من حيث أتت”.

وتأكيدا لرفضهم وجود قوات الاحتلال الأمريكية أو أي قوة احتلال في منطقة الجزيرة اعترض أهالي قرية فرفرة بريف الحسكة في الخامس عشر من الشهر الفائت رتل آليات عسكرية مؤلفاً من 4 مدرعات تابعاً لقوات الاحتلال الأمريكي وميليشيا “قسد” وأجبروه على التراجع.

وتصدى الأهالي في ريف الحسكة بمؤازرة من عناصر الجيش العربي السوري للعديد من أرتال الاحتلال الأمريكي أثناء محاولتها التحرك بين القرى والبلدات بالقرب من مناطق انتشارها وأجبروها على المغادرة والعودة من حيث أتت بعد رشقها بالحجارة ووسط هتافات تؤكد رفضهم لوجود قوات الاحتلال الأمريكي على الأراضي السورية.