موقع "درياد" للأمن البحري يفيد بمقتل اثنين على متن السفينة الإسرائيلية التي تعرضت لهجوم في بحر العرب بـ"طائرة مسيرة".

تحدث موقع "درياد" للأمن البحري عن سقوط قتيلان على متن السفينة الإسرائيلية التي تعرضت لهجوم بـ"طائرة مسيرة" في بحر العرب.

ولفت الموقع إلى أن "السفينة الإسرائيلية تعرضت لهجومين في بحر العرب ولم تعرف طبيعة الهجوم الثاني".

من جهتها، قالت الشركة المشغلة للسفينة "ميرسر ستريت" إن السفينة أصبحت تحت سيطرة الطاقم بعد مهاجمتها في المحيط الهندي، مضيفةً أن البحرية الأميركية ترافق السفينة حالياً.

ووفق وسائل إعلام إسرائيلية، فإن السفينة التي تعرضت للهجوم كانت تبحر من مدينة دار السلام في تنزانيا إلى ميناء الفجيرة في الإمارات بدون حمولة.

وفي وقت سابق من اليوم، نقلت صحيفة "إسرائيل هيوم" عن وزارة الدفاع البريطانية معلومات عن مهاجمة سفينة إسرائيلية، قبالة خليج عُمان.

وبحسب التقارير، فإنَّ "السفينة هوجمت في بحر العرب مساء أمس الخميس"، حيث يقع موقع الهجوم على بعد أكثر من 300 كيلومتر (185 ميلاً) جنوب شرق العاصمة العمانية مسقط.

وأضافت وزارة الدفاع البريطانية في البيان أن "الحادث لا يزال قيد الفحص".

كما لم تعترف سلطنة عُمان على الفور بالهجوم، ولم يعلّق الأسطول الخامس للبحرية الأميركية، الذي يقوم بدوريات في الشرق الأوسط.

وذكر الإعلام الإسرائيلي، أنَّ السفينة التي تعرضت للهجوم تُشغلها شركة إسرائيلية يملكها رجل الأعمال إيال عوفر.

وكالات