أعلنت النرويج ( أحد أكبر منتجي السمك) أنها ستزود الصين بمعلومات فورية عن فحصها لأسماك السلمون بعد اكتشاف آثار لفيروس كورونا كوفيد 19 في نقاط بيعها ببكين وسط مخاوف من تفش جديد.

جاء ذلك على لسان المكتب الصحفي للحكومة النرويجية.

وقال وزير الثروة السمكية النرويجي  إميل إنجيغريبتسين :"اتصلت بنا السلطات الصينية المسؤولة عن مراقبة جودة المنتجات الغذائية. وطلبوا معلومات فورية عن مخاطر العدوى خلال عمليات تحضير سمك السلمون الطازج".

وتابع "نريد أن نعطي جوابا كاملا ذلك في أسرع وقت ممكن، لتقليل الآثار السلبية على صادراتنا".

في وقت سابق أفادت صحيفة بكين ديلي أن محلات السوبر ماركت والمتاجر في العاصمة الصينية توقفت عن بيع سمك السلمون بعد أن عثرت على علامات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في قسم المأكولات البحرية الرئيسي في سوق شينفادي في بكين، ووجدت العينات على خشبات تقطيع الأسماك داخل المحلات!".

وتورد النرويج قرابة 24 ألف طن من السلمون للصين (إحصائيات عام 2019) .

المصدر: تاس