أثناء تجوال إحدى دوريات فرع الأمن الجنائي في حلب لمراقبة أرباب السوابق والمشبوهين اشتبهت بأحد الأشخاص في حي الميدان يضع حزام مطاطي على بطنه بضمنه ثلاث قنابل حربية، وبطلب بطاقته الشخصية قام بإشهار قنبلة محاولاً رميها على الدورية المذكورة التي تمكنت من القبض عليه وتخليصه القنبلة وتبين أنه يدعى (محمد . ق) الملقب (مارينز)، وبالتحقيق معه في مركز الفرع اعترف أنه يقوم بالإساءة إلى المواطنين في الحي ، كما اعترف بإقدامه على سرقة سبعة أجهزة خليوية عن طريق خطفها من المواطنين في الشارع أثناء ركوبه دراجة نارية وبيعها في الأسواق وصرف قيمتها على حاجاته الشخصية .
تمّ مصادرة الحزام المطاطي والقنابل ، ونُظّم الضبط اللازم بحقه وسيتم تقديم المقبوض عليه إلى القضاء أصولاً .