خطف روبوت أنظار المشاهدين في نهائي مباراة كرة السلة في أولمبياد طوكيو 2020، من خلال إظهار مهارته في تسجيل الكرات في السلة.

ولعب الروبوت كيو بين شوطي المباراة وتمكن من تسجيل بعض الكرات في السلة من مسافات مختلفة وسط دهشة الجميع.

وأقيم الحفل الختامي لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية الثانية والثلاثين يوم الأحد الماضي، والتي استضافتها العاصمة اليابانية طوكيو في الفترة من 23 تموز/ يوليو إلى 8 آب/ أغسطس.

الجدير بالذكر أن كيو، رجل آلي ابتكرته شركة "تويوتا" ويبلغ طوله نحو 1.86 متر ويستخدم مستشعرات على جذعه لقياس مسافة وزاوية السلة، ويستخدم أذرعاً وركباً بمحركات لتنفيذ التسديدات المحددة.