كشفت مصادر خاصة لقناة العالم انه تم تقديم مقترح من قبل الضامن الروسي لتنفيذ اتفاق درعا البلد جنوب سوريا.
وبحسب المصدر فان الاتفاق يقضي بتسليم السلاح الثقيل والمتوسط والخفيف ووقف إطلاق النار ووضع نقاط للجيش السوري داخل أحياء درعا البلد وطريق السد والمخيم وخروج المسلحين الرافضين لعملية التسوية مع الدولة السورية

واشار الى انه تمت موافقة اللجنة الأمنية على هذا الاتفاق لجوءاً للحل السلمي وحقناً لدماء السوريين، وفي حال فشل تطبيق هذا الاتفاق يتم اللجوء للحل العسكري لتعزيز الأمن والأمان بأحياء درعا، ونتائج هذا الاتفاق تبان خلال ال48 ساعة القادمة.