قال رئيس  الجمعية_الفلكية د.محمد العصيري ل شام  إف إم إن "البلاد على موعد مع (كسوف حلقي) نادر الحدوث يوم 21 حزيران، وهو الأخير للعام الحالي ولن يتكرر حتى عدة سنوات أخرى، يبدأ عند الساعة 7 والنصف صباحاً، ويستمر حتى الـ9 والنصف، ويبلغ ذروته عند الـ08:33 دقيقة" محذرا من النظر إلى الشمس خلال هذه الظاهرة لأنه يؤدي إلى تلف شبكية العين.

وأوضح د.العصيري أن الكسوف سيغطي نحو 34% من القطر الظاهري للشمس، وستكون رؤية الكسوف متاحة ويمكن مشاهدته بالعين المجردة باستخدام نظارات خاصة، أو مشاهدة انعكاس الكسوف عن طريق مرآة إلى الحائط، أو من خلال غيرها من الطرق التي لا تعرض العين لأشعة الشمس بشكل مباشر.