صور مسرّبة لبنود خارطة الحل الروسية حول مدينة درعا السورية

قالت مصادر ميدانية لسكاي نيوز عربية إن لجنة التفاوض في محافظة درعا جنوب سوريا توصلت إلى اتفاق على البدء بتسليم السلاح للجيش السوري وإجراء تسوية أمنية لمن يرغب بذلك أو الخروج إلى محافظة إدلب للرافضين للاتفاق.

وأعلن الناطق باسم مايسمى" اللجنة المركزية للتفاوض" في درعا جنوب سوريا عدنان المسالمة، أنه تم طرح الخطوات التنفيذية لخارطة الطريق من خلال إعداد قائمة بالأسماء التي تمت تسوية أوضاعهم والراغبين بتسوية أوضاعهم ولائحة بأسماء المواطنين الذين سلموا أسلحتهم والمكلفين بالخدمة الإلزامية ولائحة بأسماء المواطنين الذين يخرجون من حاجز السرايا.

وتقرر أن يعتبر حاجز السرايا ممر إنساني لمن يرغب بالخروج من البلد فقط، مشيرا إلى أنه سيتم تغيير تلك الصفة ليصبح للخارجين والداخلين بالأيام المقبلة.

وأكدت مصادر اعلامية  وصول حافلات إلى حاجز السرايا مع تأمين الحماية لها من الشرطة العسكرية الروسية للراغبين بالخروج من درعا.

صور مسرّبة لبنود خارطة الحل المقترحة من روسيا حول مدينة درعا والتي أعلنت "لجنة التفاوض" عن بعض بنودها وأكدت الاتفاق عليها.