بوسطة | سافر النجم ميلاد يوسف مؤخراً إلى العراق والتحق بفريق عمل "ليلة السقوط" (إخراج ناجي طعمي)، حيث بدأ أمس تصوير مشاهده بالمسلسل الذي يجرى تصويره في أربيل.

وكشف ميلاد لبوسطة أنه يؤدي بالعمل شخصية "سمير" وهو شاب يعيش في الموصل، "بداية تكون شخصيته عادية ثم تصبح مركبة بسبب التقلبات النفسية والتحولات والصراعات التي يعيشها على الصعيد الاجتماعي والعائلي".

حياة سمير تبقى مستقرة إلى أن تدخل داعش وتدّمر له كل شيء، فينضم للتنظيم بعدها ويسير في هذا الخط "ليكتشف تورطه وتعرضه لقدر كبير من الكذب والخداع، فيقرر العودة إلى أهله ويشارك بتحرير بلده".

ميلاد الذي يتحدث باللهجة العراقية في "ليلة السقوط" لأول مرة، بيّن أنه واجه صعوبة في البداية لإتقانها "كان هناك جلسات مطولة لتعلم اللهجة، بإشراف مدقق لغوي يتابعنا، بالإضافة لمساعدة بعض الممثلين العراقيين، خاصة أن اللهجة العراقية تحمل مفردات صعبة".

وأوضح ميلاد أن أغلب مشاهد العمل ستجمعه مع الممثلة كادي القيسي التي تلعب دور أخته وتتأثر حياتها بخسارتها لجامعتها، ودورها يركز على فكرة أن الظروف قد تحمل السوء للفتاة أيضاً، وأن الحياة تفرض شروطاً قاسية على الناس بتلك المرحلة وتتغير التفاصيل في العائلة نفسها.

تعاون ميلاد مع طعمي في "ليلة السقوط" ليس الأول لهما، حيث سبق عملا معاً في العديد من المسلسلات منها "صرخة روح 1" (تأليف فادي قوشقجي، وموفق مسعود عام 2013)، "خواتم" (تأليف ناديا الأحمر، عام 2014)، "حارة المشرقة" (تأليف أيمن الدقر عام 2015)، وغيرها، وكان آخر الأعمال التي جمعتهما هو الجزء التاسع من باب الحارة.