بوسطة  | أعلنت الفنانة أمل عرفة بتاريخ 26 آب خبر انسحابها من الجزء الثالث لمسلسل حارة القبة عبر حسابها الشخصي على فيسبوك، وشرحت في بوست مطوّل السبب، لافتة أن "مستوى العقلية الإنتاجية تدنى إلى حد لم يعد يحتمل"، وكشفت في سياق الحديث أن شخصية إخلاص التي كان من المفترض أن تؤديها ذهبت لزميلتها الفنانة قمر خلف.

اليوم وبعد مرور أربعة أيام على انسحابها، فاجأت أمل المتابعين بإعلان عودتها للمسلسل، عقب استئناف المفاوضات المادية والمعنوية مع الشركة المنتجة "عاج"، وأوضحت: "لاحقاً وبعد أربعة أيام من إعلان انسحابي، وخلال تلك الأيام لم يهدأ هاتفي من تدخلات الأصدقاء إياد شهاب، فادي صبيح، رشا شربتجي، زهير قنوع، وتمهيد طريق جديد للمفاوضات وتقريب وجهات النظر، تمكنَّا بعدها للوصول إلى حل لا يلتهم حقي، ولا يبخس حق المنتج في عملياته الحسابية المتعلقة بالبيع والشراء والربح".

أما فيما يتعلق بالفنانة قمر خلف الذي اتفقت معها الشركة على أداء شخصية "إخلاص"، فقد أوضحت أمل بالقول: "عندما حُسِمَ أمر عودتي (لإخلاص)، أكدت على مدير إدارة الإنتاج باسل عبد الله بالاتصال بقمر خلف وشرح ما حدث تماماً والاعتذار منها، وهذا بدا لي غير كافي لذلك قمت بإرسال رسالة مكتوبة للعزيزة قمر طلبت منها إذن العودة لإخلاص، ومن ثم تمت الامور بسلام وعدت إلى المسلسل".

وتوجهت عرفة إلى المنتج السوري بالقول: "عليه الآن أن يصلي عالنبي ويصل إلى حقيقة واقعة أن سوريا ولاَّدة، وأن الممثل الذي لازال يعيش على أرضه وبين أهله وناسه لايقل جودةً عن من يعيش خارجها!!".

صورة للمحادثة بين أمل عرفة وقمر خلف، أرفقتها أمل بالبوست الذي كتبته.