ألقت إدارة الأمن الجنائي بدمشق القبض على أشخاص يقومون بتحويل الأموال بطريقة غير قانونية وصادرت منهم أكثر من ستين مليون ليرة سورية.

وأوضحت وزارة الداخلية في بيان تلقت سانا نسخة منه أنه بعد ورود معلومات إلى إدارة الأمن الجنائي بدمشق حول وجود أشخاص يقومون بتحويل الأموال دون ترخيص ضمن أحياء المدينة بالاشتراك مع أشخاص مقيمين خارجها وبعد التحري والمراقبة ألقت الإدارة القبض على شخص وشقيقته في المرجة أثناء قيامهما بمزاولة مهنة تحويل الأموال بطريقة غير قانونية وضبطت بحوزتهما مبلغا قدره مليون وثمانمئة وسبعة وأربعون ألف ليرة سورية.

وبينت الوزارة أنه بالتحقيق مع المقبوض عليهما اعترفا بمزاولتهما مهنة تحويل الأموال بالاشتراك مع أشخاص آخرين من خلال تواصلهما مع شخص مقيم خارج سورية يقوم بتزويدهما بأسماء مستلمي الحوالات وأرقام هواتفهم ويحصل المذكوران على مبلغ مالي عن كل حوالة يقومان بتسليمها.

ولفتت الوزارة إلى أنه من خلال البحث والمتابعة تم القبض أيضاً على شخصين آخرين وبالتحقيق معهما اعترفا بقيامهما بمزاولة مهنة تحويل الأموال دون ترخيص بالاشتراك مع الشخصين المذكورين أعلاه لقاء المنفعة المادية وقد بلغ مجموع المبالغ المالية المصادرة من المقبوض عليهم اثنين وستين مليونا وخمسين ألف ليرة سورية.

وأشارت الوزارة إلى أنه تم تسليم المبالغ المصادرة إلى مصرف سورية المركزي أصولاً واتخذت الإجراءات القانونية اللازمة بحق المقبوض عليهم وسيتم تقديمهم إلى القضاء المختص وما زال البحث مستمراً عن المتوارين