قُدرت الكلفة التقديرية لإعادة تأهيل الجزء المدمر من خط الكهرباء الذي يربط الأردن مع لبنان عبر سورية أكثر من 12 مليار ليرة سورية، بمدة تنفيذ تتراوح بين شهرين و4 أشهر، وفقاً لوزير الكهرباء غسان الزامل.

وحسبما أشار لوزير الزامل فإن جزء من خط الكهرباء الأساسي الذي يربط بين الأردن وسورية وصولاً إلى لبنان تعرض للتخريب بسبب الإعمال الإرهابية على مسافة 87 كم بدءاً من الحدود الأردنية السورية وحتى منطقة دير علي.

ولفت إلى أن الأضرار شملت تدمير نحو 80 برجاً تتجاوز تكلفتها نحو 6.9 مليارات ليرة وتدمير وتخريب وسرقة نحو 195 كم من الأمراس تتجاوز تكلفتها الـ 4.5 مليارات ليرة إلى جانب الحاجة لنحو 10 آلاف صحن لإصلاح التخريب الذي لحق بالعوازل تصل تكلفتها إلى 620 مليون ليرة.

وأكد الزامل على صعوبة تأمين المواد اللازمة لإعادة تأهيل الخط بسبب الحصار الجائر المفروض على سورية.

وكانت سورية قد وافقت على طلب الجانب اللبناني خلال جلسة المحادثات السورية اللبنانية التي جرت مؤخراً حول إمكانية مساعدة سورية للبنان في تمرير الغاز المصري والكهرباء الأردنية عبر أراضيها.

المصدر: سانا