أفادت مصادر مسؤولة في درعا أن مدينة طفس في ريف درعا الغربي وافقت على بنود التسوية التي طرحتها الدولة، والتنفيذ اعتباراً من السبت القادم.
هذا وكانت وحدات الجيش السوري قد انتشرت أمس الخميس في أحياء بلدة مزيريب المتاخمة للحدود الأردنية في ريف درعا الغربي، وقامت بتثبيت نقاط حاكمة في محيط البلدة وكافة المحاور والطرق المحيطة بها، وذلك بعد انتهاء وحدات الهندسة من عمليات التمشيط ضمن أحيائها.
فيما تم الانتهاء من تسوية أوضاع المسلحين والمطلوبين في بلدة (اليادودة)، وذلك بعد أيام قليلة من إغلاق ملف (حي درعا) البلد في المدينة.