شهدت مدينة دنيزلي التركية واقعة اعتداء جنسي مروعة بحق طفلة سورية معاقة ذهنيًا من قبل مراهق تركي، وذلك في تصاعد ظاهرة جرائم العنف الجنسي ضد الأطفال في تركيا.

وقالت وكالة أنباء «ميزوبوتاميا» التركية، إن مدينة دنيزلي شهدت حادثة اعتداء جنسي جديدة بحق طفلة سورية تدعى «ر.ا» وتبلغ من العمر تسعة سنوات، بعد أن قام مراهق تركي يبلغ 16 عامًا باغتصابها يوم الأربعاء الماضي وفقا لموقع "تركيا الآن".

وحسب الوكالة فإن والدة الضحية قد كشفت عن الواقعة خلال مداخلة لها مع أحد البرامج التلفزيونية، وأشارت إلى أن السلطات تحركت على الفور وقامت بإلقاء القبض على المراهق.

وكان نائب حزب الشعب الجمهوري، تانر كولو، قد أعد تقريرًا في يوم الطفل السنوي الموافق 23 أبريل من كل عام، أوضح فيه زيادة الاعتداء الجنسي على الأطفال في تركيا 10 أضعاف خلال الـ15 سنة الأخيرة.

وجاء في التقرير أنه بين عامي 2006 و2019، زادت جرائم الاعتداء الجنسي ضد الأطفال 10 مرات، في حين تم اتخاذ 2337 قرارًا في عام 2006 بخصوص جرائم الاستغلال الجنسي، بينما بلغت حوادث الاعتداء الجنسي على الأطفال اليوم 21 ألفًا 518 حالة.