تعمل وزارة الإعلام خلال الفترة الحالية على دراسة مشروع قانون جديد للإعلام ينطلق من ضرورات تطوير القانون المعمول به حالياً جراء التطورات التي شهدها الإعلام السوري خلال السنوات الأخيرة سواء من جهة الأدوات أو مضامين المحتوى المطروح على مختلف وسائل الإعلام.

وعبر عدة ورشات عمل أفسحت الوزارة المجال أمام المختصين والمهتمين من العاملين في قطاع الإعلام العام والخاص للمشاركة لإبداء الملاحظات وتبادل وتقديم الأفكار والمقترحات حول مشروع القانون الجديد وما يمكن أن يتضمنه من مواد ونصوص قانونية تساعد على صياغة “بيئة قانونية” تجعل من العمل الإعلامي في سورية أكثر إبداعية وتنظيماً في الوقت ذاته.