قضت محكمة الجنايات الخاصة في باريس امس الثلاثاء، السجن مدى الحياة على الارهابي الفرنسي تايلر فيلوس بعدما صدر حكم بسجنه 30 عاما عن محكمة البداية بتهمة ارتكاب جرائم بين العامين 2013 و2015 في سوريا مع تنظيم داعش الارهابي .
وأوقف هذا الارهابي البالغ 31 عاما والمتّهم بقيادة فرقة وتجنيد أتباع لتنظيم داعش الارهابي، في مطار اسطنبول في صيف 2015 في طريقه إلى اوروبا لتنفيذ اعتداء. وارفقت المحكمة هذه العقوبة بشرط عدم الافراج عنه قبل 22 عاما، معتبرة أن "خطر تكرار ما حصل يبقى كبيرا" مع أن المتهم نفى جزءا من الأفعال التي اتهم بها.

وقد ادانته خصوصا بالمشاركة في ربيع 2015 في مدينة الشدادي في شرق سوريا في اعدام معتقلين اثنين في الشارع العام مع تصوير ما حصل في شريط دعائي لداعش. واستمع المتهم من قفص الاتهام الزجاجي للحكم مطأطأ الرأس في القاعة التي انتشر فيها عدد كبير من عناصر القوى الأمنية المدججين بالسلاح.

وخلال جلسات المحاكمة التي استمرت ثمانية أيام في ليل دو لا سيتيه في وسط العاصمة الفرنسية، غاصت محكمة الجنايات الخاصة في جحيم الازمة السورية مع مواجهات بين فصائل الجماعات الارهابية المختلفة ومجازر وأصداء عن مرتكبي اعتداءات في اوروبا.

وكالات