يلعب نمط الحياة غير الصحي دورا كبيرا في تزايد أعداد المصابين بالسمنة المفرطة المسبب الرئيسي لمرض السكري بين البالغين، مما يؤكد دور الخيارات الغذائية المناسبة والصحية للوقاية من هذا المرض.

وأظهرت العديد من الدراسات أهمية الريحان في الوقاية من مرض السكري وفوائده التي تتجلى بتنشيط الجسم والعقل، كما نقل موقع "ميديك فوريوم".
وأجرى العلماء أبحاثا تم فيها تزويد فئران مصابة بداء السكري بمستخلص أعشاب الريحان، ثم تم قياس مستويات السكر في الدم خلال الأسبوعين الأول والرابع، وأظهرت النتائج انخفاض مستويات السكر في الدم بشكل ملحوظ، كما لاحظ الباحثون دور أوراق الريحان الغنية بالإيثانول في خفض مستويات السكر في الدم وتحسين المنتجات النهائية للجليكشن (عملية اتحاد البروتين أو الدهون مع السكر في الدم) في الفئران المصابة بالسكري.

وذكر العلماء عددا فوائد الريحان للمرضى السكري ومنها:

1- يساعد في منع ارتفاع معدل السكر في الدم.

2- يحسن من عملية الأيض في الجسم ويزيد من قدرته على التخلص من الدهون المشبعة.

3- يسهم في تحسين وظيفة الكبد على إفراز مادة الأنسولين.

4- يساعد الريحان في منع أعراض مرض السكري مثل زيادة الوزن، ارتفاع الدهون في الدم، مقاومة الأنسولين وارتفاع ضغط الدم.

كما أكد الخبراء على أهمية الريحان لمختلف الأمراض حيث يعمل على حماية الخلايا المبطنة من التلف، ويحفز من استرخاء العضلات، كما يساعد على مقاومة الالتهابات في الجسم.