بحث الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، مع وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، التسوية السورية.

  وقال المكتب الصحفي للأمم المتحدة، في بيان اليوم الأحد: "التقى الأمين العام بوزير خارجية الجمهورية العربية السورية فيصل المقداد وبحثا تطورات الأحداث في سوريا".

وقد دعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى دفع العملية السياسية برعاية الأمم المتحدة. وفقا للبيان.

هذا وصرح وزير الخارجية السوري الخميس، بأنه يعتزم لقاء الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، على هامش الجمعية العامة ليؤكد له رغبة دمشق في بناء علاقات أفضل مع المنظمة العالمية.

هذا ويعقد الأسبوع رفيع المستوى لدورة الجمعية العامة للأمم المتحدة في الفترة من 21 إلى 27 أيلول/سبتمبر الجاري.

وفي نهاية أيلول/ سبتمبر، سيُعقد ما يسمى بجزء "الاجتماعات الرفيعة" بشكل تقليدي بمشاركة رؤساء وحكومات الدول الأعضاء في الأمم المتحدة.

وكالات