أعلن نائب رئيس مركز المصالحة الروسي في سوريا، اللواء البحري، فاديم كوليت، أن مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي (المحظور في روسيا)، نفذوا 23 عملية قصف في منطقة إدلب لخفض التصعيد شمال غرب سوريا.

 وقال كوليت في بيان أصدره مساء الأحد، إن الخروقات تضمنت 15 حالة إطلاق نار، ومن بينها 14 عملية قصف إدلب و3 في محافظة اللاذقية و4 في محافظة حماة و2 في محافظة حلب.

وأضاف المسؤول العسكري، إن الإجراءات مستمرة لتهدئة الوضع في محافظة درعا .

وتمثل منطقة إدلب لخفض التصعيد، التي تشمل إدلب المحافظة وأجزاء من محافظات حلب والحماة واللاذقية، آخر معقل لمسلحي تنظيم "هيئة تحرير الشام"، الذي يشكل عناصر "جبهة النصرة" عموده الفقري، كما تتمركز في هذه الأراضي جماعات مسلحة موالية لتركيا.