قال مسؤول إداري في مخيم “الهول” شمال شرق سوريا إن 115 عائلة عراقية من قاطني المخيم غادرت إلى مخيم الجدعة في محافظة نينوى بالعراق.

وأضاف مسؤول في تصريح لوسائل إعلام “إن 115 عائلة عراقية من قاطني مخيم “الهول” غادرت الى مخيم الجدعة في محافظة نينوى بحافلات كجزء من آلية العمل القائمة بين بغداد ومايسمى بـ"الإدارة الذاتية" لاستعادة الرعايا العراقيين والذين يتجاوز عددهم الثلاثين ألف شخص من بين نسوة وأطفال، وهذه هي الدفعة الثانية”.

وتابع المسؤول أن عدد الأشخاص في العائلات التي غادرت مخيم “الهول” إلى نينوى بلغ 487 شخصا.

ويوجد في مخيم “الهول” قرابة 62 ألف شخص، نصفهم عراقيون، بينهم نحو عشرة آلاف من عائلات مقاتلي تنظيم “داع.ش” الأجانب ممن يقبعون في قسم خاص وقيد حراسة مشددة.