كتبت: أسماء علاء الدين

شارك رئيس النظام التركي، رجب طيب أردوغان، مقطع فيديو عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، لمباراة كرة سلة خاضها في سبتمبر الماضي مع وزرائه ومستشاريه بالمجمع الرئاسي بأنقرة، في محاولة منه لتبييض ماء وجهه أمام تقرير نشرته مجلة «فورين بوليسي» يلمح إلى أنه مريض ولا يستطيع قيادة تركيا.

كان الصحفي الأمريكي والكاتب بمجلة «فورين بوليسي» ستيفن كوك، أشار في تقرير له بالأمس، أن الرئيس أردوغان، الذي ينتظر الانتخابات المزمع إجراؤها في عام 2023، قد يكون مريضاً وبحالة صحيّة لا تسمح له أن يبقى في السلطة، وعَرَض السيناريوهات التي يُمكن أن تحدث في المرحلة التي تلي انسحاب أردوغان من الساحة السياسيّة.


وفي إطار ذلك، سرعان ما نشر الرئيس أردوغان مقطع فيديو قديمًا لمباراة كرة سلة مع وزرائه، معلقًا عليه: «ممارسة الرياضة مهمة جدًا. أحاول ممارسة الرياضة 3 أيام في الأسبوع. في الحركة بركة»، في محاولة منه لأن يثبت أن صحته بخير وكل شيء على ما يرام.

مقطع الفيديو الذي نشره أردوغان يعود إلى مباراة كرة سلة، سلطت الصحف المحلية الضوء عليها في 28 سبتمبر. ووفقًا لما ذكره موقع «سوزجو» التركي، شارك في المباراة وزير الصناعة والتكنولوجيا، مصطفى وارنك، ووزير الشباب والرياضة، محمد قصاب أوغلو، ووزير الثقافة والسياحة، محمد نوري أرسوي، ورئيس وحدة الاتصالات بالرئاسة، فخر الدين ألتون، ونائب وزير الشباب والرياضة، حمزة يرلي قايا، ورئيس الاتحاد التركي لكرة السلة، هدايت ترك أوغلو.

وحينها فاز فريق الرئيس أردوغان بالمباراة، التي جمعت العديد من وزرائه، بنتيجة 50-24.

ونشر المتحدث الرسمي باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، عقب المباراة، صورة مع الرئيس أردوغان، وقال: «كان رئيسنا في حالة جيدة (في الفورمة) ما شاء الله».

تركيا الآن