أحالت النيابة العامة بجنوب الجيزة في مصر "سفاحة الطالبية" والمتهمة بقتل سيدة وإلقاء جثتها خلف السور الجانبي بالطريق الدائري دائرة قسم الطالبية إلى محكمة الجنايات.

وكشفت المتهمة في أقوالها تفاصيل جريمتها بتحقيقات النيابة قائلة: "إنها والمجني عليها تربطهما علاقة صداقة شملت زوجيهما، وخلال ذلك ارتبطت بعلاقة بزوج المجني عليها (عامل مقيم بدائرة قسم العمرانية) واتفقا على التخلص من زوجيهما ليتزوجا".

وأضافت: "وفي سبيل ذلك قام زوج المجني عليها بإحضار أقراص لحفظ الغلال وسلمها لها فقامت بدسها لزوجها في مشروب أدى إلى وفاته، واتخذت إجراءات الوفاة بصورة طبيعية"، وفقا لموقع "مصراوي".

وصرحت المتهمة بأنها طالبت زوج المجني عليها بتنفيذ اتفاقهما ونظرا لمماطلته لها عقدت العزم على الانتقام منه بقتل زوجته، فاستدرجتها لشقتها بزعم تنظيفها، وما أن وصلت باغتتها بالضرب باستخدام حجر أعدته مسبقا، حتى فارقت الحياة.

وأشار الموقع المصري إلى أن المتهمة وضعت الجثة في حقيبة سفر كبيرة واستعانت بسيارة تاكسي في نقلها والقت بها خلف السور الجانبي بالطريق الدائري دائرة قسم الطالبية.

المصدر: موقع "مصراوي"