يبدو ان المدرب اﻻول لمنتخب سورية بكرة القدم نزار محروس لن يهنأ في أي مباراة بكامل العناصر المهمة في رحلة البحث عن الوصول لمونديال قطر 2022.

ففي بداية التصفيات الحاسمة لعب بغياب كابتن الفريق عمر السومة وعدة اعمدة دفاعية كأحمد الصالخ وعمرو ميداني.

وها هي الأخبار التي رشحت من كواليس المنتخب تفيد بان محمد عثمان وإياز عثمان لن يكونا متاحين لمباراة المسمار بمواجهة كوريا الجنوبية والمصيبة ان سبب الغياب ليس الإصابة هذه المرة وإنما بسبب أخطاء إدارية تتعلق بإجراءات السفر.

المنتخب بات له شخصية مع الكابتن نزار وهناك عمل جاد يبدو على الأرض ولكن مثل هذه المنغصات تهدم في ساعة ما يبنى خلال شهر.

هذا وسيلتقي المنتخب السوري مع نظيره الكوري الجنوبي يوم الخميس لحساب الجولة الثالثة من التصفيات النهائية المؤهلة لكأس العالم.

محمود قرقورا - الوطن