أصدر الرئيس التونسي قيس سعيد اليوم أمراً رئاسياً أعلن بموجبه تشكيلة الحكومة الجديدة برئاسة نجلاء بودن رمضان.

وذكرت وسائل إعلام تونسية أن الحكومة الجديدة أدت اليمين الدستورية أمام الرئيس سعيد في قصر قرطاج.

وقال الرئيس سعيد في كلمة له بعد أداء الحكومة اليمين سننجح في هذه المرحلة لإخراج تونس التي تتسع للجميع من هذا الوضع المتردي واصفاً المسؤولية بتشكيل الحكومة بالمهمة الثقيلة في هذه الظروف الصعبة.

من جانبها قالت رئيسة الحكومة في كلمة مماثلة إن هدفها هو ضمان الأمن الاقتصادي والصحي للمواطن واستعادة ثقته في الإدارة والعمل الحكومي وثقة الخارج في البلاد إضافة إلى مكافحة الفساد.

وأضافت بودن إن إرادة الحكومة هي العمل من أجل مصلحة تونس والاستجابة لمطالب شعبها وانفتاحها على كل الأطراف.

وتضم الحكومة الجديدة 24 وزيرا منهم عثمان الجرندي وزير للخارجية والهجرة وعماد مميش وزيرا للدفاع.

وكان الرئيس سعيد كلف في الـ29 من أيلول الماضي نجلاء بودن رمضان تشكيل الحكومة.