وافق مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية اليوم برئاسة المهندس حسين عرنوس على استكمال إجراءات التعاقد لإنشاء محطة توليد كهرضوئية باستطاعة 300 ميغا واط في منطقة وديان الربيع بمحافظة ريف دمشق.

وطلب مجلس الوزراء من وزارة التنمية الإدارية متابعة ملف تعيين المسرحين كما طلب من وزارة المالية وهيئة التخطيط والتعاون الدولي تأمين الاعتمادات اللازمة لاستكمال تعيين جميع المسرحين من خدمة العلم المقبولين نتيجة المسابقة والاختبار وتأمين مباشرتهم العمل بأسرع وقت وتم التأكيد على وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لاستكمال أتمتة توزيع الخبز لتشمل جميع المحافظات ومعالجة أي خلل في التوزيع.

وأكد المهندس عرنوس ضرورة وضع المشروعات وفق الأولوية والأهمية ضمن خطط وزارات واستراتيجيات عملها والتنسيق مع مختلف الاتحادات والنقابات والتشاور معها عند اتخاذ القرارات وتفعيل التعاون مع الدول الصديقة ومتابعة تنفيذ الاتفاقيات والمشروعات المشتركة وتكثيف الجولات الميدانية على مواقع العمل ووضع مؤشرات لقياس مخرجات الجهات العامة وتقييم أداء القائمين عليها بما يحقق أفضل النتائج مشيراً إلى أهمية المتابعة المستمرة لتنفيذ الخطة الزراعية وخاصة موسم القمح واستغلال جميع المساحات الملائمة لزراعته وضبط آلية إيصال البذار والمحروقات المدعومة للمزارعين.

إلى ذلك استعرض المجلس مذكرة حول مستجدات تنفيذ قرار إحداث وتشغيل أسواق الهال في المحافظات والدور الذي تمارسه وزارة التجارة الداخلية بالتدخل الإيجابي في ضبط واستقرار الأسعار وبما يضمن إيصال المواد الغذائية والاستهلاكية المنتجة محلياً مباشرة من المنتج إلى المستهلك وبما يضمن أن تنعكس نتائج تنظيم وإدارة سوق الهال على المستهلك بشكل مباشر من خلال عدالة الأسعار وجودة المنتجات.

ووافق المجلس على تنفيذ أعمال إكساء 10 عمارات برجية في مشروع الادخار السكني في محافظة اللاذقية واعتمد في سياق آخر وثيقة معايير اختيار المديرين المركزيين في الإدارات المركزية للوزارات.

واستعرض مجلس الوزراء مذكرة تتضمن إعادة تقييم المشاريع الاستثمارية التي يتم تنفيذها وفقاً للأولويات والاستمرار بتنفيذ المشاريع التي وصلت إلى نسب إنجاز متقدمة.