خلصت دراسة أجراها مركز دمشق للأبحاث والدراسات إلى أنَّ أسعار السلع المنتجة محلياً، والمستوردة لغايات الدعم في سورية، تُعَدُّ من الأرخص عالمياً، تحديداً بين دول الجوار السوريِّ، وكذلك الأمر بالنسبة لمستوى رواتب وأجور الموظفين في سورية، فهي من الأضعف أيضاً، والأكثر انخفاضاً بين دول الجوار.

وتبيّن مقارنة أسعار 15 مادة وخدمة، في 20 دولة، مقوّمةً بالدولار الأمريكي، أنّ سورية تتصدر قائمة الدول، بأرخص الأسعار لـ 13 سلعة وخدمة، وهي (البيض، الحليب، الأرز، الجبنة، الخبز، فيليه الدجاج، التفاح، البرتقال، البندورة، البطاطا، المياه المعبأة، البنزين، وأجرة الشقق السكنية خارج مراكز المدن)، ما عدا لحم العجل والموز، حيث تتصدر الهند قائمة الدول بأرخص سعر لكيلو لحم العجل، لتأتي سورية بالمرتبة 17 من أصل 20، وتتصدّر لبنان قائمة الدول الأرخص بسعر كيلو الموز، لتأتي سورية بالمرتبة 15.