وردت معلومات إلى قسم شرطة برزة بوجود فتاة محتجزة على سطح أحد المنازل بمحلة مساكن برزة في العمالي.
تم ارسال دورية إلى المكان المذكور وبتحري المنزل شوهد غرفة مبنية على السطح مقابل باب الدرج مركب عليها باب حديدي يوجد عليه جنزير وقفلين وبفتح الباب ودخول الغرفة تم العثور ضمنها على فتاة بالعقد الرابع من العمر نحيلة البنية وبحالة صحية سيئة وبينت أنها محتجزة من قبل ذويها بالغرفة وتدعى ( أ – ط ) تولد 1983 منذ حوالي خمس سنوات ، وبالتحقيق مع المذكورة تبين أنها خريجة كلية التربية معلم صف وأنها تزوجت مرتين وتطلقت كونها لا تنجب أطفالاً.

وبعد عودتها لمنزل ذويها قاموا بضربها على كافة أنحاء جسمها مستخدمين أيديهم وجنازير حديد و تكبيلها بالجنازير ووضعها ضمن غرفة مشادة على سطح المنزل وبقيت طيلة تلك المدة ، وبالتحقيق مع والدها المدعو ( خ . ط ) اعترف بما نسب إليه بالاشتراك مع والدتها وأشقائها وسبب قيامهم بذلك لمنعها من الهرب من منزلهم ، تم تنظيم الضبط اللازم بحقهم وسيتم تقديم المقبوض عليهم للقضاء المختص .