حذّر نائب رئيس لجنة تجار الخضر والفواكه بدمشق، رفيق محمح، من احتمال ارتفاع سعر البطاطا خلال أيام قليلة، مع قيام تجار ببدء تخزين المادة في البرادات، بكميات كبيرة، بهدف عرضها للبيع مجدداً في السوق في الشتاء، بدءاً بشهر تشرين الثاني القادم بأسعار مضاعفة.

وبيّن محمح بحسب صحيفة "الوطن" أنه مع انتهاء عروة البطاطا الحالية، لن يكون هناك عروة جديدة، لذا يتم تخزين المادة.

ولفت إلى أن تكاليف نقل الخضر والفواكه، بالإضافة لتكاليف أخرى كالتعبئة والأسمدة، ارتفعت حالياً، وأصبحت تكلفة نقل سيارة الخضر والفواكه حالياً أكثر من الضعف، وعلى سبيل المثال، كانت أجرة السيارة التي تتسع لحوالي 5 أطنان خضر وفواكه سابقاً تتراوح بين 40 و50 ألف ليرة، أما اليوم فأصبحت بين 100 و120 ألف ليرة، والعبوة الفارغة التي تتسع 14 كيلو أصبح سعرها اليوم نحو 700 ليرة في حين كان سعرها سابقاً 200 ليرة، لافتاً إلى أن هذه التكاليف أسهمت بنسبة معينة في ارتفاع أسعار الخضر والفواكه.