ارتقى 14 شهيداً ووقع 3 جرحى جراء تفجير إرهابي بعبوتين ناسفتين أثناء مرور حافلة مبيت عند جسر الرئيس بدمشق صباح اليوم.

وأفاد مراسل سانا بأن وحدات الهندسة فككت عبوة ثالثة كانت مزروعة في المكان الذي وقع فيه التفجير الإرهابي بحافلة المبيت.

وأعلن مصدر عسكري تعرض حافلة مبيت عسكري في مدينة دمشق بالقرب من جسر السيد الرئيس لاستهداف إرهابي بعبوتين ناسفتين تم لصقهما مسبقاً بالحافلة، مما أدى إلى ارتقاء أربعة عشر شهيداً وعدد من الجرحى.

وقال المصدر إنه حوالي الساعة 6,45 من صباح اليوم وأثناء مرور حافلة مبيت عسكري في مدينة دمشق بالقرب من جسر السيد الرئيس تعرضت الحافلة لاستهداف إرهابي بعبوتين ناسفتين تم لصقهما مسبقاً بالحافلة، مما أدى إلى ارتقاء أربعة عشر شهيداً وسقوط عدد من الجرحى، كما قام عناصر الهندسة بتفكيك عبوة ثالثة سقطت من الحافلة المذكورة بعد الانفجار.

وزير الداخلية: سنلاحق الإرهابيين الذين أقدموا على جريمة تفجير المبيت أينما كانوا

أكد وزير الداخلية اللواء محمد الرحمون أن العمل الإرهابي الذي وقع صباح اليوم بحافلة مبيت عند جسر الرئيس بدمشق “جرى بعد دحر الإرهاب من غالبية الأراضي السورية وإن من لجأ وخطط لهذا الأسلوب الجبان كان يرغب أن يؤذي أكبر عدد ممكن من المواطنين”.

وأوضح اللواء الرحمون في تصريح لقناة السورية أنه “ستتم ملاحقة الأيادي الآثمة وسيتم بترها أينما كانت” مؤكداً أنه “لن يتم التخلي عن ملاحقة الإرهاب.. وسنلاحق الإرهابيين الذين أقدموا على هذه الجريمة النكراء أينما كانوا”.