وزارة الخزانة الأميركية تفرض عقوبات على النائب اللبناني جميل السيد وعلى رجلي أعمال لبنانيين، هما: جهاد العرب وداني خوري.

فرضت وزارة الخزانة الأميركية، اليوم الخميس، عقوبات على النائب اللبناني جميل السيد وعلى رجلي أعمال لبنانيين.

وأشارت الوزراة إلى أنّ العقوبات على النائب جميل السيد  "بسبب تقويض حكم القانون في لبنان". كما فرضت أيضاً عقوبات على رجلي الأعمال اللبنانيين جهاد العرب وداني خوري.

من جهته، قال النائب اللبناني عبر حسابه على موقع تويتر أنه "لن يكون لي تعليق على ما يُسمّى العقوبات الأميركية"، داعياً وسائل الإعلام المحلية والعربية والدولية إلى "مؤتمر صحفي في قاعة الصحافة في مجلس النواب غداً الجمعة 29/10/2021".

اليوم لن يكون لي تعليق على ما يُسمّى العقوبات الأميركية،
وأدعو وسائل الإعلام المحلية والعربية والدولية لمؤتمر صحفي في قاعة الصحافة في مجلس النواب غداً الجمعة 29/10/2021 الساعة ١٢ ظهراً..
يرجى من كل وسائل الاعلام ملاقاتنا هناك
يذكر أن جهاد العرب وداني خوري هم أصحاب لشركات مقاولات في البلاد.

وفرضت وزارة الخزانة الأميركية في تشرين الثاني/أكتوبر 2020، عقوبات على وزير الخارجة اللبناني السابق جبران باسيل.

وكانت وزارة الخزانة الأميركية أدرجت في أيلول من العام الماضي، الوزيرين اللبنانيين السابقين علي حسن خليل ويوسف فنيانوس على "قائمة الإرهاب"، وذلك لـ"تقديمهما الدعم لحزب الله والتورط في الفساد​"، بحسب تعبيرها. 

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤولين أميركيين، قولهم إن واشنطن "لن تتردد في معاقبة أي فرد أو كيان يدعم أنشطة حزب الله". 

الميادين