قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي إيقاف الدروس السريرية في جميع المشافي الجامعية لطلاب الطب البشري مؤقتا، على أن يعوض الفاقد التعليمي لاحقا.
وبموجب تعميم صادر عن الوزير، بسام ابراهيم، تستمر المحاضرات النظرية والعملية في المخابر ضمن الشروط الصحية على ألا تتجاوز مدة المحاضرة ٤٥ دقيفة و١٥ دقيقة لتهوية المدرجات والمخابر.
وبالنسبة لطالبات مدارس التمريض يقتصر الأمر على الدروس النظرية فقط مع تعويض البرنامج التدريبي السريري لاحقا مع اتخاذ جميع الإجراءات الصحية.
وطلب الوزير من المشافي والجامعات تطبيق الإجراءات الاحترازية والسلامة الصحية وعلى مسؤولية مدراء المشافي وعمداء الكليات.
ويأتي ذلك بناء على محضر اجتماع اللجنة المركزية في وزارة التعليم والخاصة بالتصدي لفيروس كورونا.

الوطن