تناولت تقارير "إسرائيلية" قضية انتشار صور لمناطق أمنية داخل الكيان الاسرائيلي بما فيها المفاعل النووي في ديمونة، وقواعد عسكرية تابعة لسلاح الجو عبر مواقع على الإنترنت، ما يجعلها متاحة للجميع.
وكانت "تل أبيب" قد طلبت سابقا من موقع غوغل إيرث حذف صور التُقطت للمفاعلِ وتسعى لإزالة الصور من مواقع أخرى.

RT