نعت وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم، المطرب السوري الكبير صباح فخري الذي غيبه الموت اليوم 2 نوفمبر عن عمر يناهز 88 عاما.

وقالت وزيرة الثقافة إن الفنان الراحل صباح فخري يعد أحد رموز وأعمدة الطرب العربي الأصيل ونجح على مدار تاريخه الفنى المشرق فى خلق أسلوب غنائى متفرد جذب قاعدة جماهيرية ضخمة، مؤكدة أن أعماله ستبقى أيقونات خالدة في عالم الموسيقي والطرب العربي.

وقدمت عبد الدايم العزاء للشعب السوري ولأسرته وجمهوره ومحبيه وتلاميذه في الوطن العربي، داعية الله أن يتغمد الفقيد برحمته وأن يلهم أسرته الصبر والسلوان.

ويعد صباح فخري من مواليد حلب 1933، حاصل على وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة عام 2007، تقديرا لإنجازاته الكبيرة والمتميزة في خدمة الفن العربي، شغل العديد من المناصب منها نقيب للفنانين فى سوريا، ونائب لرئيس اتحاد الفنانين العرب ومدير مهرجان الأغنية السورية، ضرب أكبر رقم قياسي من خلال غنائه على المسرح مدّة تتجاوز عشر ساعات متواصلة دون استراحة في مدينة كاراكاس الفنزولية عام 1968.

المصدر: الأهرام