تنفذ محافظة دمشق أعمال تأهيل المنصف والطريق الممتد من نهاية مساكن ضاحية المجد “السومرية” وحتى مركز انطلاق “السومرية” وذلك ضمن خطتها لتحسين الواقع الخدمي في المدينة وأحيائها.

وتشمل الأعمال إزالة الأتربة بهدف توسيع الطريق حيث تتم إزاحة الكتل الإسمنتية وترحيل الأتربة ليتم بعدها إعادة تموضع الكتل بشكل جديد وفق مدير الصيانة في محافظة دمشق المهندس محمد حمامية في تصريح لمندوب سانا اليوم مبيناً أن الورشات تعمل يوم الجمعة فقط منعاً لحدوث اختناقات مرورية على الطريق المذكور لكونه مخرج المدينة إلى عدة مناطق بريف دمشق.

ولفت حمامية إلى أن أعمال التأهيل ستشمل أيضا قشط الإسفلت المتضرر في الطريق ليتم تزفيته لاحقاً مشيراً إلى أن ورشات المحافظة أنهت أعمال تزفيت حارة السروجي في منطقة الشاغور.

ووفق حمامية تتابع محافظة دمشق أعمال ترحيل الأنقاض والأتربة على طريق المتحلق الجنوبي جانب جسر المشاة بالتوازي مع تأهيل وصيانة المنصف والأرصفة في نهر عيشة وتزفيت الطريق بدءاً من أوتوستراد درعا مروراً بكازية القدم وحتى ساحة الأشمر ذهاباً وإياباً حيث تتم أعمال التزفيت في أيام العطل منعاً لحدوث أي اختناقات مرورية.

فراس صافي