بعد أيام فقط من تأكد إصابته بفيروس كورونا، الفنان أحمد خليل يقضي في غرفة العناية الفائقة بالمستشفى عن عمر يناهز الـ 80 عاماً.

توفي الممثل الراحل أحمد خليل عن عمر يناهز الـ 80 عاماً إثر مضاعفات إصابته بفيروس كورونا. وكان خليل قد دخل المستشفى لتلقي العلاج وغادره بعد أيام، لكنه تعرض فجأةً لإنتكاسةٍ صحية مفاجئة أدّت إلى وفاته. 

وتعاني الفنانة سهير البابلي (84 عاماً) أيضاً من وضع صحي خطير، وصفته إبنتها بـ"المتدهور جداً"، وهي لا تستجيب للعلاج. ودعت محبيها لمضاعفة دعواتهم لها حتى تتخطى الخطر الشديد الذي تواجهه، لأن "لم يعد باستطاعتها تحمل وزر العمليات الجراحية المتتالية التي خضعت لها منذ أسابيع وحتى الآن".

إضافة إلى ذلك، يعيش الممثل لطفي لبيب (74 عاماً) وضعاً صحياً صعباً جعله يُعلن اعتزاله التمثيل والركون إلى الراحة لتجاوز وعكة صحية يمر بها، من دون الإفصاح عن طبيعة مرضه أو معاناته.